ادخل كلمات البحث ...

مثال: الاسير المحرر ...

الأسير القائد "وليد دقة" يدخل عامه ال35 في الأسر

مركز حنظلة للأسرى والمحررين - "أبو ميلاد" يدخل عامًا جديدًا..

الأسير القائد المفكر الرفيق: وليد دقة "أبو ميلاد" من بلدة "باقة الغربية" في الداخل المحتل  يدخل عامه ال35 في سجون الاحتلال وهو معتقل منذ 1986 ومحكوم بالسجن 39 عام.


 الأسير دقة من أقدم الأسرى في سجون الاحتلال  وهو من أبرز مفكري الحركة الأسيرة حيث كتب العديد من المقالات والكتب أبرزها، صهر الوعي، حكاية سر الزيت، رواية لليافعين التي حصدت جائزة الاتصالات الإماراتية لأدب اليافعين.

 يذكر أن الأسير القائد وليد دقة يقبع بعزل سجن "جلبوع" منذ شهرين وممنوع من الزيارات بسبب تهريبه نطفة لزوجته بالخارج والتي أنجبت طفلته الوحيدة "ميلاد" قبل شهر من الآن، ظروف العزل للأسير دقة صعبة جدا، إذ جرى مصادرة جميع كتبه وأوراقه قبل عزله، كما حرمته إدارة المعتقل من "الكانتينا" ومن إدخال "بلاطة للطهي"، وتعمد إدارة المعتقل تمديد عزله كل 48 ساعة.

يعاني الأسير "وليد دقة" منذ سنوات من أوضاع صحية سيئة جدا، فهو يشتكي من زيادة في إنتاج كريات الدم الحمراء والمعروف باسم "بوليتسيتيميا"، وهو بحاجة لمتابعة طبية حثيثة لحالته الصحية وإلى تلقي دوائه بشكل منتظم وشرب مياه معدنية، وبسبب حرمانه من الكانتينا، يضطر الأسير للشرب من مياه الصنبور غير المناسبة لحالته الصحية.