ادخل كلمات البحث ...

مثال: الاسير المحرر ...

اللجنة الاعلامية للجبهة الشعبية في سجون الاحتلال تكتب

"قليلٌ من الخجل والحياء"، كلمات إلى النخب السياسية وقادة بعض الدول العربية

اللجنة الاعلامية للجبهة الشعبية في سجون الاحتلال تكتب - مركز حنظلة للأسرى والمحررين

منذ أكثر من سبعين عاماً ونحن نقر ومازلنا أن لقضيتنا الفلسطينية عمقها العربي الحامي والضامن والداعم والمساند حتى نستطيع أن نسترجع حقوقنا التي انتزعت منا بالقوة، وسمعنا الكثير من الخطابات الإعلامية التي تكن العداء لدولة العدو الصهيوني ولكن في كل مرة وبعد كل خطاب تكون المفاجأة فيكون مكتب اقتصادي هنا وآخر هناك في دول عربية ويلحق به صفقات تجارية تمنح العدو مئات ملايين الدولارات التي تستخدم لمحاربة أبناء فلسطين، ثم انتقل الموضوع للتطبيع السري ثم العلني وإقامة بعض السفارات ولا خجل ولا حياء، فالدم الفلسطيني ينزف في كل يوم وفي كل زوايا الوطن أما الأقل خجلاً وحياءً والأكثر جبناً ما جاء في الإعلان بعد انتهاء اجتماع مجلس الأمن في الحادي عشر من شباط الحالي والذي أكد على رفض صفقة القرن بكل تفاصيلها وسط تضامن دولي مع أبناء فلسطين حتى طالبت بعض الدول العربية بتوقيع اتفاقية عدم اعتداء مع دولة العدو الصهيوني، ومع هذا الخبر السيء لا يسعنا إلا أن نقول يا لقلة خجل وحياء هذه الدول ونخبها ونحن نعرف أن جماهيرنا العربية في هذه الدول من قادتها براء، نتنياهو وترامب يحاولان تصفية القضية الفلسطينية وأنتم تحاولون استرضاءها، ولا يسعنا إلا أن نقول أننا نحن أبناء فلسطين ممثلي العصر الذي مازال واقفاً دون ركوع فكوا سكاكينكم من أغمادها ورجاءً دعونا نتحرر ولا تساهموا في طردنا من أرضنا.


الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين

اللجنة الإعلامية- منظمة فروع السجون