ادخل كلمات البحث ...

مثال: الاسير المحرر ...

مع اقتراب ذكرى النكبة، اللجنة الإعلامية والثقافية للجبهة الشعبية في سجون الاحتلال تطلق حملة "من أنا" للتعريف بالرفاق الأسرى اللاجئين في سجون الاحتلال

"من أنا"، حملة تطلقها اللجنة الإعلامية للجبهة الشعبية في سجون الاحتلال بمناسبة ذكرى النكبة

الأسير الثاني من حملة "من أنا" التي اطلقتها اللجنة الإعلامية والثقافية للجبهة الشعبية في سجون الاحتلال بمناسبة ذكرى النكبة للتعريف بالأسرى اللاجئين في سجون الاحتلال - خاص مركز حنظلة للأسرى والمحررين

 

الأسير "محمود سعيد محمد أبو إصبع" 

ولد الأسير في مخيم بيرزيت بتاريخ 27/12/1997، ينتمي الرفيق لعائلة مناضلة مهجرة حالها حال غالبية عوائل الشعب الفلسطيني، حيث هُجر أفراد عائلته منذ الجيل السابق من قرية "كفرعانة" التي تقع شرق يافا ويقول الرفيق أبو إصبع الذي يقبع الآن في سجون رامون الصحراوي حيث يقضي حكمًا بالسجن "18 عام" بعد أن اعتقل بتاريخ 22/2/2015 : "إن قريتنا تبعد عن مدينة يافا 11كم، ويرجع سبب تسميتها بهذا الاسم نسبة لقرية "عونو" الكنعانية"، ثم يضيف: "لقد جسدت قريتنا مثالًا في التعايش الديني حيث قطن القرية 3020 فلسطيني، منهم 220 يهودي الديانة عاشوا فيها سويًا، إلى أن جاءت العصابات الصهيوينة وخاصةً "الهاجاناه" ونفذت عملية "حميتس" بتاريخ 25/4/1948، ودُمرت على أثرها القرية التي بلغت مساحتها 17,553 دونمًا، وأقامت العصابات الصهيونية على أنقاضها مستوطنة "أوريهود" ومستوطنة "نفي مونسون" ، ثم يختتم الرفيق أبو إصبع: "سيبقى الأمل معنا وجيل يسلّم جيل".