الأخبار » بيانات وتصريحات

مُنظمة الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين بالسجون تنعي الأسير المقدسي البطل عزيز عويسات وتُحمّل الاحتلال المسؤولية

21 أيار / مايو 2018

طباعة

​خاص مركز حنظلة للأسرى والمحررين

تنعي الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين في سجون الاحتلال باسم الأمين العام الرفيق أحمد سعدات وجميع كوادرها في قلاع الأسر الأسير البطل عزيز عويسات "53" عاماً من جبل المكبر بالقدس المحتلة، والذي استشهد أمس الأحد في مستشفى "أساف هروفيه" الاحتلالي، بعد معاناة طويلة من المرض جراء سياسة الإهمال الطبي وتعرضه لسنوات طويلة للتعذيب.

وإذ تحمل منظمة الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين الاحتلال الصهيوني المسؤولية الكاملة وإدارة مصلحة السجون عن هذه الجريمة التي أدت بحياة الأسير المناضل عويسات،  الذي أمضى زهرة عمره في مقاومة الاحتلال فإنّها تعلن حالة الاستنفار لجميع منظماتها في مختلف السجون احتجاجاً على هذه الجريمة، ووفاءَ لروح الشهيد، وأنها ومعها الحركة الوطنية الأسيرة لا يمكن أنْ تسمح بأنّ تمرّ هذه الجريمة بدون عقاب.

وتعتبر منظمة الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين أنّ استمرار الاحتلال الصهيوني وادارة السجون بممارسة سياسة الاهمال الطبي والتعذيب وخصوصاً بحق عدد كبير من الأسرى، يفتح الباب واسعاً أمام التصعيد ليشمل جميع السجون.

وتدعو منظمة الجبهة جماهير شعبنا إلى إعلان الحداد وحالة الغضب العارمة على استشهاد الأسير البطل عويسات، والذي ينضم اليوم إلى قائمة طويلة من شهداء الحركة الأسيرة، كما تُطالبْ السلطة والمؤسسات إلى سرعة إحالة جرائم الاحتلال بحق الأسرى وخصوصاً الأسرى المرضى إلى محكمة الجنايات الدولية لمحاكمتهم كمجرمي حرب.

المجد للشهداء وإننا حتما لمنتصرون

منظمة الجبهة في سجون الاحتلال

21/5/2018