الأخبار » اخبار الأسرى

الامين العام احمد سعدات وفرع الجبهة الشعبية بالسجون ينعون شهداء (مليونية العودة) ويتوجهون بالتحية وتمنيات السلامة للجرحى الأبطال

15 أيار / مايو 2018

صورة ارشيفية لمسيرة العودة الكبرى
صورة ارشيفية لمسيرة العودة الكبرى
Whatsapp

​خاص مركز حنظلة للأسرى والمحررين

نعت منظمة الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين في سجون الاحتلال وفي المقدمة منهم الأمين العام للجبهة الشعبية الاسير القائد احمد سعدات في برقية من داخل سجون الاحتلال الشهداء الأبطال الذين سطروا اروع ملاحم البطولة والفداء على طول الحدود الزائلة مع الاراضي الفلسطينية المحتلة عام 1948م المحاذية لقطاع غزة الصامد، مؤكدين ان هذه الدماء الزكية ترسم خارطة الوطن السليب من نهره الى بحره، وتؤكد ان شعبنا الفلسطيني متمسكاً بأرضه المحتلة وحقه بالعودة محطماً كل الاوهام التي تتحدث عن اسقاط الحقوق الفلسطينية الثابتة بالتقادم ومرور السنين.

وفي ذات السياق اكد الرفاق الأسرى ان مسيرة العودة ومفاعليها قد مثلت صفعة لكل المتخاذلين والمتواطئين مع رأس الامبريالية العالمية الولايات المتحدة الذين ضنوا ان نقل السفارة يمكن ان يفرض وقائع جديدة ويخرج القدس من دائرة الصراع والنضال الفلسطيني المستمر لتحرير كل ارضنا المحتلة وصولاً لاقامة دولتنا الفلسطينية بعاصمتها الابدية "القدس" وهو ما اكدت جموع ابناء شعبنا المنتفضين والملتحمين مع هذا العدو في كل نقاط التماس وفي المقدمة منهم ثوار قطاع غزة البواسل.

كما توجه الأمين العام والرفاق الأسرى بخالص تمنياتها بالسلامة لجموع الجرحى الابطال من ابناء شعبنا الذين نزفت دمائهم في ميادين المقاومة والنضال في مواجهة هذا الاحتلال المجرم، مبرقين بعظيم التحية لمعنوياتهم العالي واقدامهم الكبير الذي يشهد له القاصي والداني.