الأخبار » اخبار الأسرى

حنظلة: جريمة طبية جديدة ضمن مسلسل الإهمال الطبي بالسجون، الأدوية المكشوفة التي تقدمها ادارة السجون للاسرى

10 شباط / فبراير 2018

Whatsapp

​خاص مركز حنظلة للأسرى والمحررين

أفاد مركز حنظلة للأسرى والمحررين بأنّ الأسرى في سجون الاحتلال يشتكون من سياسة الإهمال الطبي المتعمد التي تنتهجها إدارة مصلحة السجون في تقديم العلاج، وهو إعطاء الأسرى المرضى دوائهم مكشوف وغير معلّب.

وأوضح "حنظلة" بأنّ إدارة السجون ترفض  أن تعطي الأسرى المرضى دوائهم معلّب، وذلك تحت حجج وذرائع واهية، أبرزها أنّ "العلب والباكيتات البلاستيكية" التي تغلّف الدواء يستخدمها الأسرى لتخبئه التلفونات.

وبين "حنظلة" أن منظمة الصحة العالمية تحذر من خطورة تناول الدواء الغير معلّب وذلك لأسباب طبية، وبناء عليه يضطر الأسرى إلى رفض تناول الدواء المكشوف رغم حاجتهم الملحة للدواء، خاصةً في ظل معاناة بعضهم من أمراض مزمنة.

هذا ووجه الأسرى عبر مركز حنظلة للأسرى والمحررين نداءهم الى ضرورة تسليط الضوء على قضايا الإهمال الطبي المتعمد بحق الأسرى، والسعي لنقل الملف الطبي إلى وزارة الصحة، والعمل على إدخال لجان طبية ذات اختصاص تراقب وتشرف على الحالة التي يعيشها الأسرى.