الأخبار » اخبار الأسرى

مزهر: الإداري بحق النائب جرار جريمة

13 تموز / يوليو 2017

Whatsapp

مركز حنظلة للأسرى والمحررين

قال جميل مزهر عضو المكتب السياسي للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين إن إصدار محاكم الاحتلال حكمًا إدارياً بالسجن ستة أشهر بحق الأسيرة النائب في المجلس التشريعي وعضو الجبهة الشعبية خالدة جرار هو جريمة جديدة تضاف لجرائم الاحتلال بحق الفلسطينيين.

وأضاف مزهر خلال حديثه لإذاعة صوت الأسرى أن الاحتلال يعتقد باعتقاله المناضلة جرار محاولة لاحتجاز دورها في الدفاع المستميت عن قضايا الشعب الفلسطيني وحقوقه، مشددًا على خطأ الاحتلال في ذلك الاعتقاد.

وأكد أن نضالات القيادية جرار واضحة في وجه الاحتلال الذي يحاول إسكات صوتها الوطني المدافع عن القضية الوطنية الفلسطينية.

ولفت إلى أن سياسة الاحتلال فاشلة ولا يمكن أن تثني المناضلة عن ممارسة دورها الوطني حتى داخل سجون الاحتلال.

وكانت قوات الاحتلال أعادت اعتقال المناضلة جرار في الثاني من الشهر الجاري من داخل منزلها، وصادرت أجهزة الحاسوب الخاصة بها.