الأخبار » بيانات وتصريحات

عملية " وَعد البُراق" رداً حازماً على كل من يساوم على الأرض والمُقدّسات والحقوق

18 حزيران / يونيو 2017

طباعة

​خاص مركز حنظلة للأسرى والمحررين

بيان صادر عن قيادة منظمة فرع الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين في سجون الاحتلال

عملية " وَعد البُراق" رداً حازماً على كل من يساوم على الأرض والمُقدّسات والحقوق

تتوجه منظمة الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين في سجون الاحتلال بتحية الفخر والاعتزاز لصنّاع المجد أبطال عملية "وعد البراق" البطولية، الرفيقان الجبهاويان الأسيران المحرران/ براء إبراهيم صالح عطا، وأسامة أحمد مصطفى عطا، والبطل القسامي/ عادل حسن أحمد عنكوش. والذين دشنوا بدمائهم الغالية المعبقة برائحة القدس وبثراها ومقدساتها ملحمة جديدة يتفاخر بها أبناء شعبنا وعموم الحركة الأسيرة.

إن منظمة الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين في فرع السجون وهي تزف الى جماهير شعبنا وأمتنا العربية وأحرار العالم كوكبة جديدة من أبطالها الميامين أبناء قلعة دير أبو مشعل الصامدة، فإنها تؤكد أن عملية " وَعد البُراق" جاءت رداً جديداً حازماً على كل من يساوم أو يتنازل عن الأرض والمقدسات والحقوق ويقدمها كورقة اعتماد له أمام الاحتلال والبيت البيض كقائد ذليل مخلص لتعويذات السلام المشئومة.

كما وتندرج هذه العملية في إطار مواجهة كافة المؤامرات والمشاريع والخيارات الاستسلامية التي تستهدف النيل من حقوقنا الوطنية وتصفية قضيتنا الوطنية، مؤكدة للقاصي والداني أن روح الثورة متجذرة ومتأصلة في شبابنا، وأن طاقات شعبنا الجبارة لا تهدأ ولا تصدأ ولا تعبأ بكل الإجراءات الأمنية الصهيونية وأنه مهما اشتدت قساوتها فإن طليعة الانتفاضة قادرة على اختراق الحصون والقلاع بأبسط الأدوات القتالية وتحقيق المزيد من الإنجازات والروافع الكفاحية لشعبنا.

إن هذه العملية البطولية تستوجب من الجميع الوطني المزيد من الوحدة والتلاحم ومواصلة التصعيد والتصدي لقوات الاحتلال الغاشم وقطعان المستوطنين واستخدام كافة أساليب وأشكال المقاومة حتى كنس مشروع التسوية وزمرته إلى الأبد، وصولاً لتحقيق حلم شعبنا في العودة والحرية وإقامة الدولة الفلسطينية المستقلة على كامل التراب الوطني وعاصمتها القدس المحررة الموحدة.

كل التحية لصمود أهلنا الأبطال في قرية دير أبو المشعل وكل قرانا ومخيماتنا ومدننا.. وعلى عهد ووصية الشهداء نسير... وإننا حتماً لمنتصرون

قيادة منظمة الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين

                                                                        في سجون الاحتلال

                                                                       سجن ريمون

17/6/2017